الزعامات والشعوب

الزعامات والشعوب

أضيف بتاريخ ٠٤/١٥/٢٠١٩

ويهمني هنا أن أعترف بأنني إصلاحيّ النزعة لا أتحمس كثيراً للتغييرات الفجائية في شكل الحكم وهياكل الدولة، إذ أن التجربة قد أثبتت أن ما نسميه ثورات قد أدى في كثير من الحالات إلى انتكاسات حقيقية تدفع الشعوب ثمنها بعد أن ظنت أنها قد اتجهت في طريق الخلاص إلى غير رجعة، كما أن الإصلاحيين يملكون دائماً برنامجاً واضحاً ومتدرجاً للتغيير نحو الأفضل، أما النشطاء السياسيون والثوار المتطرفون فلا جدوى- على المدى الطويل– مما يفعلون! ولعلي أطرح هنا بعض المؤشرات التي أراها تؤثر في طبيعة السلطة وديمومة الحكم، وهذه المؤشرات يمكن إيجازها في عدد من الأبعاد الموثقة تاريخياً، وأهمها: …

المصدر : https://www.independentarabia.com/node/18061/%D8%A...