شريط الأحداث منذ استقبال إسبانيا للمدعو إبراهيم غالي

أضيف بتاريخ ٠٥/٢٠/٢٠٢١
و م ع


الرباط - تمر العلاقات المغربية - الإسبانية بمرحلة توتر منذ قرار مدريد استضافة زعيم ميليشيات "البوليساريو" المدعو إبراهيم غالي، بهوية جزائرية، في أحد مستشفياتها، بطريقة سرية.

ويتابع المدعو إبراهيم غالي من قبل القضاء الإسباني على أفعال تتعلق بقتل وتعذيب مواطنين إسبان وارتكاب جرائم ضد الإنسانية وانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان.

وفي ما يلي شريط الأحداث المتعلقة بهذا القضية:

- 21 أبريل 2021 : إدخال زعيم انفصاليي " البوليساريو " إلى المستشفى في إسبانيا بهوية جزائرية مزورة.

- 23 أبريل : محامو ضحايا الأعمال الإجرامية التي ارتكبها المدعو إبراهيم غالي يتقدمون بشكاية أمام المحاكم الإسبانية من أجل تفعيل مذكرة التوقيف الأوروبية الصادرة في حقه واعتقاله.

 

- 24 أبريل : الضحايا الإسبان للأعمال الإرهابية التي ارتكبها انفصاليو "البوليساريو" يطالبون بإلقاء القبض الفوري على المدعو إبراهيم غالي الذي أدخل إلى مستشفى في (لوغرونو) قرب سرقسطة. - 25 أبريل : المملكة المغربية تعرب عن أسفها لموقف إسبانيا التي تستضيف على ترابها المدعو إبراهيم غالي، زعيم ميليشيات "البوليساريو" الانفصالية، المتهم بارتكاب جرائم حرب خطيرة وانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان.

- وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج أوضحت أنه تم استدعاء السفير الإسباني بالرباط إلى الوزارة لإبلاغه بهذا الموقف وطلب التفسيرات اللازمة بشأن موقف حكومته.

- 26 أبريل : ممثلو جمعيات مغربية في جهة الأندلس يدعون القضاء الإسباني إلى إلقاء القبض على المدعو إبراهيم غالي، ومحاكمته على الجرائم التي اقترفها في حق الضحايا الإسبان والمغاربة.

- 27 أبريل :

- الجامعيون والمحامون والصحفيون والفاعلون الجمعويون الأعضاء بالمنصة الدولية للدفاع ودعم الصحراء المغربية ينددون، بشدة، باستقبال زعيم عصابة مرتزقة، من طرف حكومة مملكة إسبانيا على أراضيها، بهوية مزورة وبجواز دبلوماسي مسلم من السلطات الجزائرية في انتهاك لقوانينها الخاصة وللقانون الدولي.

- أعضاء لجنة الخارجية والدفاع الوطني والمغاربة المقيمين في الخارج بمجلس المستشارين يطالبون السلطات القضائية الإسبانية بالتعاطي الإيجابي مع الشكاوى المقدمة ضد المدعو إبراهيم غالي، من طرف العديد من الضحايا وتحريك مسطرة الاعتقال في حقه.

- 28 أبريل : نائب رئيس مجلس النواب، محمد التويمي بنجلون، يقول إن استقبال السلطات الإسبانية لزعيم الانفصاليين، فوق التراب الإسباني، "أمر غير مفهوم"، و"لا يخدم روح الشراكة العميقة والممتدة في الزمن بين البلدين".

 

- 30 أبريل: فضيحة الدولة المتعلقة باستقبال إسبانيا زعيم الانفصاليين، المطلوب للعدالة لارتكاب جرائم حرب وانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان، تثير أول ردود الفعل المنددة والرافضة داخل البرلمان الأوروبي. - 01 ماي : 

- وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة يؤكد أن المغرب ما زال ينتظر "ردا مرضيا ومقنعا" من طرف الحكومة الإسبانية بشأن قرارها الترخيص للمدعو إبراهيم غالي، المتابع من طرف العدالة الإسبانية على خلفية جرائم إبادة والإرهاب، بالدخول إلى ترابها.

- موقف إسبانيا، التي استقبلت على ترابها زعيم انفصاليي "البوليساريو"، منتحلا هوية مزورة وبتواطؤ مع الجزائر، يواصل إثارة السخط بالبرلمان الأوروبي.

- 05 ماي : النسيج الجمعوي المغربي ينظم بعدة مدن إسبانية وقفات احتجاجية للمطالبة باعتقال زعيم "البوليساريو"، ومحاكمته على كل الجرائم التي اقترفها في حق العديد من الضحايا المغاربة والإسبان. - 07 ماي : المنتدى الكناري-الصحراوي، الذي هو جمعية إسبانية تضم مواطنين من الصحراء المغربية ومن جزر الكناري، يندد بـ "الصمت والغموض" الذي أبدته الحكومة الإسبانية منذ اندلاع قضية المدعو إبراهيم غالي. 

 

- 8 ماي : الأحزاب المغربية الممثلة في البرلمان تعتبر، في بلاغ مشترك صدر عقب اجتماع عقدته مع رئيس الحكومة، السيد سعد الدين العثماني، أن استقبال إسبانيا لرئيس جبهة " البوليساريو" الانفصالية، يعد عملا " مرفوضا ومدانا " ويتناقض مع جودة العلاقات القائمة بين المغرب وإسبانيا. 

- 10 ماي : مكونات مجلس النواب، أغلبية ومعارضة، تشدد، خلال جلسة عمومية للأسئلة الشفهية الشهرية الموجهة لرئيس الحكومة حول السياسة العامة على أن استقبال إسبانيا لزعيم جبهة " البوليساريو " يعد " سلوكا مرفوضا " ويمس بقيم حسن الجوار. - 11 ماي : 

- ممثلو الفرق والمجموعة البرلمانية بمجلس المستشارين يعتبرون أن المبررات التي ساقتها إسبانيا بشأن استضافتها لزعيم جبهة " البوليساريو "، غير " مقنعة "، داعين الجارة الشمالية إلى " المراجعة الجوهرية " لهذا الموقف وتوضيحه.

- الحزب الشعبي الإسباني (معارضة) يدعو الحكومة الإسبانية إلى تقديم توضيحات بشأن استقبال و"الدخول غير القانوني وبهوية مزورة" لإسبانيا لزعيم انفصاليي "البوليساريو" المدعو إبراهيم غالي.

- 12 ماي : أكثر من 100 منظمة وجمعية وفاعل جمعوي يمثلون أفراد الجالية المغربية المقيمين في إسبانيا، تدعو العدالة الإسبانية إلى اغتنام " الفرصة التاريخية" للتواجد غير القانوني وغير الشرعي لزعيم ميليشيات "البوليساريو" المدعو إبراهيم غالي في إسبانيا، من أجل تحقيق العدالة وإنصاف ضحايا هذا المجرم، وبالتالي إنهاء الإفلات من العقاب. 

- 14 ماي : القضاء الإسباني يقبل شكاية قدمها الخبير السياسي الإسباني المعروف بيدرو إغناسيو ألتاميرانو إلى قاضي التحقيق بمحكمة مالقة في 24 أبريل الماضي ضد المدعو إبراهيم غالي.

- 18 ماي : 

- تنظيم مظاهرة أمام مقر المندوبية الفرعية للحكومة بمالقة، تدعو العدالة الإسبانية إلى إعادة تفعيل مسطرة المتابعة القانونية في حق زعيم ميليشيات "البوليساريو" الانفصالية، وذلك على خلفية الشكايات الكثيرة المقدمة ضده، حتى تتم مساءلته بشأن الأفعال التي اقترفها في حق مواطنين مغاربة وإسبان.

- المغرب يقرر استدعاء سفيرته في إسبانيا للتشاور .

- 19 ماي : قاضي المحكمة الوطنية الإسبانية، سانتياغو بيدراز، يقرر إعادة فتح ملف يتعلق بجرائم ضد الإنسانية يستهدف زعيم انفصاليي "البوليساريو".