وزير الخارجية القمري : مبادرة الحكم الذاتي هي المقترح الوحيد الناجع الكفيل بضمان استقرار المنطقة

أضيف بتاريخ ٠١/١٦/٢٠٢١
و م ع


القاهرة - أكد وزير خارجية جزر القمر السيد ظهير ذو الكمال، أن المقترح المغربي بمنح حكم ذاتي للأقاليم الجنوبية للمملكة، هو الحل الوحيد الناجع والذي يحظى بالمصداقية، من أجل تسوية النزاع في الصحراء المغربية وضمان أمن واستقرار المنطقة.

وقال رئيس الدبلوماسية الق مري، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء اليوم الجمعة، عقب مشاركته في المؤتمر الوزراي لدعم مبادرة الحكم الذاتي تحت السيادة المغربية، الذي انعقد عبر تقنية التواصل عن بعد، بمبادرة من المغرب والولايات المتحدة الأمريكية، "نريد تهنئة المغرب وتشجيعه على مبادرة الحكم الذاتي التي تقدم بها والتي نعتقد أنها الحل الوحيد الناجع والذي يحظى بالمصداقية لضمان الامن والاستقرار بالمنطقة".

وتابع أن المغرب يتوفر على "رؤية ثاقبة متجذرة في التاريخ، وهي كفيلة بإرساء الاستقرار في المنطقة، ولهذا كنا دائما نشاطر أشقائنا المغاربة هذه الرؤية الحكيمة من أجل الاستقرار والأمن".

وأبرز السيد ظهير ذو الكمال أن جزر القمر ظلت تدعم ودون أية شروط الجهود التي تبذلها المملكة المغربية، من أجل تسوية النزاع حول الصحراء المغربية، موضحا أن بلاده، تحت قيادة الرئيس عثمان غزالي، تنظر إلى جلالة الملك ببالغ التقدير والامتنان لما يقوم به جلالته من جهود لتسوية هذا النزاع.

وقال إن جزر القمر تشعر بالفخر لكونها أول بلد إفريقي وعربي يقوم بافتتاح قنصلية بمدينة العيون، وهي الخطوة التي سارت على نهجها دول عديدة أخرى، مشددا على أن هذا الأمر "هو مبعث فخر بالنسبة لنا".

واليوم، يضيف الوزير الق مري " نشيد بافتتاح الولايات المتحدة الأمريكية قنصلية لها بالداخلة ونحن سعداء لهذا الدعم والمواكبة من قبل الولايات المتحدة لمبادرة الحكم الذاتي التي تقدم بها المغرب".

وخلص رئيس الدبلوماسية القمري قائلا "أنا سعيد برؤية هذا النصر الدبلوماسي المغربي وبرؤية هذا العدد من الدول يؤيدون اليوم المقترح المغربي بمنح حكم ذاتي للأقاليم الجنوبية للمملكة تحت السيادة المغربية".