"هونوريس" للجامعات المتحدة ترافق 54 سيدة شابة من رواد الأعمال في افريقيا

"هونوريس" للجامعات المتحدة ترافق 54 سيدة شابة من رواد الأعمال في افريقيا

أضيف بتاريخ ٠٦/٢٧/٢٠١٩
و م ع


مراكش - أشرفت "هونوريس" للجامعات المتحدة، وهي أول شبكة للتعليم العالي في عموم افريقيا، بشراكة مع "وومن إن أفريكا إنيسياتيف فيلانتروبي"، وللسنة الثانية على التوالي، يومي الثلاثاء والأربعاء بالمدرسة المغربية لعلوم المهندس بمراكش، على برنامج تكويني لفائدة 54 سيدة شابة من رواد الأعمال في افريقيا تم اختيارهن من قبل "مركز رولاند بيرغر".

ومكن برنامج "بوت كامب 2019"، المنظم في إطار القمة السنوية الثالثة لمبادرة "نساء في إفريقيا" التي ستعقد يومي 27 و28 يونيو الجاري بمراكش تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس حول موضوع "كيف تشارك المرأة الإفريقية في العالم وتخلق نموذجا جديدا؟"، كل مقاولة شابة المشاركة في سلسلة من التكوينات تناولت مواضيع تتعلق بالتواصل واستخدام شبكات التواصل الاجتماعي من أجل التسويق والمالية والتسويق الرقمي، والتي شارك في تيسيرها "أو إس سي بي أوروبا" الشريك الأكاديمي لهونوريس، ورولاند بيرغر والشركة العامة للأبناك.

وحضر مجموعة من الأساتذة والطلبة الذين يحملون مشاريع من المؤسسات الأعضاء في شبكة "هونوريس" (في المغرب وتونس) في ماستر كلاس من أجل الاستفادة من خبرة رواد الأعمال ونقل التجارب في الدول الإفريقية.

وترعى فوج 2019 آن ولكر مارشانت، التي كانت تشغل منصب مساعدة التواصل في البيت الأبيض في عهد الرئيس الأمريكي بيل كلينتون، وكذا مديرة جامعة جورج واشنطن.

وشاركت آن والكر مارشانت، التي تعمل أيضا في هيئة تحرير المنتدى النسائي للاقتصاد العالمي، في جلسة للتبادل مع رواد الأعمال والمقاولين المستفيدين من برنامج "بوت كامب 2019" بالمدرسة المغربية لعلوم المهندس بمراكش.

وأكدت لورا كاكون، الرئيسة التنفيذية للتسويق العالمي في "هونوريس"، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن المقاولة والقيادة النسائية من المحاور الأساسية لتحقيق تحول في القارة الافريقية ولكي يكون لها تأثير في تنمية المجتمعات.

من جانبها، قالت مستفيدة من الغابون، التي تحمل مشروعا يهدف إلى تثمين النباتات الغابوية من أجل استخدامها في مستحضرات التجميل، في تصريح مماثل، إن التكوين على التسويق الرقمي أظهر الآليات اللازمة لتطوير أعمال المشاركين، مشيرة إلى أن هذا البرنامج ساهم في تطوير بعض الأوجه التي تهتم بها.

وأشاد طالب آخر في المرحلة النهائية للتكوين بالمدرسة المغربية لعلوم المهندس، وهو أيضا من المستفيدين من هذا البرنامج، ويقوم بتنفيذ مشروع للصحة الإلكترونية يمكن من ربط الاتصال الدائم بين مسؤولي الصحة من أجل رقمنة الخدمات الطبية الحيوية، بجودة التكوين الذي قدمه المتخصصون في العديد من المجالات التي تهم، على الخصوص، التسويق الرقمي وبلورة خطة الأعمال.

وخصصت شبكة "هونوريس" لكل مقاولة فرصة الاستفادة مجانا لمدة عام واحد من التدريب المصمم خصيصا لتلبية احتياجاتهم الخاصة لتسريع مشاريعهم. وقد استفادت 16 من رائدات الأعمال من هذه المنحة في جميع أنحاء القارة العام الماضي.

وتعتبر "هونوريس" أول شبكة للتعليم العالي الخاص في عموم افريقيا وتعمل على تكوين الجيل القادم من القادة والمهنيين الأفارقة الذين يمكنهم التأثير في مجتمعاتهم واقتصاداتهم في عالم يتسم بالعولمة.

ويوجد الذكاء التعاوني والمرونة الثقافية والحركية في صلب رؤية التعليم العالي لشبكة "هونوريس" للجامعات المتحدة.

وتمنح "هونوريس" للجامعات المتحدة، التي تشرف على تكوين 32 ألف طالب موزعين على 58 فرعا لها، وتتوفر على مراكز للتعلم أو عبر الانترنت في تسعة بلدان و30 مدينة في افريقيا، أكثر من 150 شهادة جامعية في مجالات العلوم الصحية، والهندسة، وتكنولوجيا المعلومات، والأعمال، والقانون، والهندسة المعمارية، والفنون والتصميم، والإعلام، والتعليم والعلوم السياسية.

كما تضم 10 مؤسسات، من بينها الجامعات متعددة التخصصات، والكليات الكبرى المتخصصة، ومعاهد التكوين المهني والتقني، حيث يستفيد طلبة الشبكة من العديد من الشراكات وبرامج التبادل مع أكثر من 60 مؤسسة في أوروبا وآسيا والولايات المتحدة.