عصبة الأبطال الإفريقية (النهاية إياب).. تعرضنا للرشق بالقارورات والحجارة من طرف جماهير الترجي التونسي (أشرف داري)

عصبة الأبطال الإفريقية (النهاية إياب).. تعرضنا للرشق بالقارورات والحجارة من طرف جماهير الترجي التونسي (أشرف داري)

أضيف بتاريخ ٠٦/٠١/٢٠١٩
و م ع


تونس - قال مدافع الوداد البيضاوي ،أشرف داري، إن لاعبي الفريق تعرضوا للرشق بالقارورات والحجارة، عندما كانوا يتابعون أطوار المباراة النهائية لعصبة الأبطال الافريقية لكرة القدم بملعب رادس بتونس العاصمة.

وأضاف داري ،الذي غاب عن المباراة، أنه تلقى ضربة بحجر تسببت له في إصابة على مستوى القدم، إلى جانب لاعبين آخرين، مشيرا إلى أن جماهير الفريق التونسي منعتهم من متابعة اللقاء.

وعبر مدافع الوداد عن "أسفه" لتعرض اللاعبين لمثل هذه السلوكات التي لاتمت للرياضة بصلة، مؤكدا أن فريقه والجماهير المغربية استقبلت لاعبي وأنصار الفريق التونسي بحفاوة في لقاء الذهاب الذي احتضنه الأسبوع الماضي المركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط.

وكان الترجي التونسي قد أحرز لقب عصبة الأبطال الإفريقية، بعد توقف المباراة التي جمعته مساء أمس الجمعة بفريق الوداد البيضاوي بملعب رادس بالعاصمة التونسية، برسم النهاية إياب في الدقيقة 59 بسبب مشاكل في التحكيم.

وطالب فريق الوداد البيضاوي باللجوء إلى تقنية (الفار) بعد تسجيل وليد الكرتي هدف التعادل في الدقيقة 59 ورفضه الحكم الغامبي بكاري جاساما بدعوى تسلل. كما رفض جاساما الرجوع إلى الفار للتأكد من شرعية الهدف، ما اضطر فريق الوداد إلى رفض مواصلة اللقاء في الوقت الذي كان فيه الفريق التونسي متقدما بهدف اللاعب يوسف بلايلي في الدقيقة 41.

وكان لقاء الذهاب الذي جمع الأسبوع الماضي بالرباط بين الفريقين المغربي والتونسي انتهى بالتعادل 1-1.