أخبار اقتصادية من المغرب العربي

أخبار اقتصادية من المغرب العربي

أضيف بتاريخ ٠٧/٠٨/٢٠١٩
و م ع


تونس 8 يوليوز 2019 (ومع) تراجعت نسبة التضخم عند الاستهلاك العائلي في تونس في شهر يونيو الى 8ر6 بالمائة بعد أن كانت في حدود 7 بالمائة، خلال شهر ماي 2019، و5ر7 بالمائة في شهر دجنبر 2018.

ويعزى هذا التراجع بالأساس وفق المعهد الوطني للإحصاء، الى انخفاض وتيرة ارتفاع أسعار مجموعة التغذية والمشروبات من 3ر7 بالمائة الى 6 بالمائة خلال شهر يونيو 2019.

وأوضح المعهد ان تراجع وتيرة ارتفاع أسعار فئة التغذية والمشروبات من 3ر7 بالمائة خلال ماي الى 6 بالمائة خلال يونيو، يعود الى ارتفاع أسعار البيض ب 9ر17 بالمائة، وأسعار الخضر الطازجة ب 5ر11 بالمائة، وأسعار مشتقات الحليب ب 4ر9 بالمائة بالإضافة الى تسجيل ارتفاع في أسعار اللحوم ب 1ر6 بالمائة.

وبالمقابل سجلت أسعار مواد وخدمات النقل ارتفاعا بنسبة 2ر9 بالمائة مقارنة بشهر يونيو 2018 ويرجع ذلك الارتفاع بالأساس الى ارتفاع أسعار السيارات بنسبة 1ر8 بالمائة وأسعار كلفة استعمال السيارات (من قطع غيار ومحروقات...) بنسبة 3ر10 بالمائة بالاضافة الى اسعار خدمات النقل بنسبة 4ر8 بالمائة.

ولاحظ المعهد الوطني للإحصاء ان أسعار المواد الحرة شهدت ارتفاعا بنسبة 3ر7 بالمائة بحساب الانزلاق السنوي مقابل 1ر5 بالمائة بالنسبة للمواد المؤطرة.

وشهد مؤشر الأسعار عند الاستهلاك خلال شهر يونيو ارتفاعا بنسبة 3ر0 بالمائة مقارنة بشهر ماي 2019 بعد ان كانت هذه النسبة في حدود 5ر0 بالمائة.

ويعود ذلك بالأساس الى ارتفاع أسعار الملابس بنسبة 2 بالمائة وأسعار خدمات المطاعم والفنادق بنسبة 3ر2 بالمائة وأسعار خدمات الصحة ب 9ر1 بالمائة.

============== 

- يقدر محصول الحبوب في تونس خلال الموسم 2018 - 2019 بنحو 21 مليون و322 ألف قنطار وفق ما أفاد به المرصد الوطني للفلاحة مقابل حوالي 3ر14 مليون قنطار خلال الموسم الماضي.

وأفاد المرصد في نشرة أصدرها مؤخرا أن انتاج القمح الصلب سيبلغ 11 مليونا و733 ألف قنطار فيما يبلغ إنتاج القمح اللين مليونا و853 ألف قنطار، بينما يقدر محصول الشعير ب 7 ملايين و735 ألف قنطار.

ويقدر محصول الحبوب وفق المرصد التابع لوزارة الفلاحة، في مناطق الشمال بـ 16 مليون و684 ألف قنطار، في حين من المنتظر أن يكون المحصول في ولايات الوسط والجنوب في حدود 3 ملايين و890 ألف قنطار.

يذكر أن تونس تخصص سنويا نحو 600 مليون دينار (أورو واحد يساوي 3.2 دينار) لاستيراد الحبوب من القمح اللين والقمح الصلب والشعير العلفي وفق احصائيات ديوان الحبوب.

================

-نواكشوط/حلت مدينة نواكشوط في المرتبة الثانية كأكثر مدينة عربية رخيصة بالنسبة للعمال المغتربين، وذلك وفق تصنيف عالمي صادر عن مؤسسة "مارسير" المختصة في تقديم الاستشارات للشركات من أجل تحسين ظروف عمالها.

وأصدرت المؤسسة تصنيفا يتضمن المدن الأكثر غلاء، بالنسبة للعاملين المغتربين، وهو التصنيف الذي تصدرته المدن الآسيوية.

وحلت مدينة نواكشوط في المرتبة 192 عالميا على مقياس الغلاء، لتكون ثاني أكثر مدينة عربية الحياة فيها رخيصة بالنسبة للعمال الأجانب.