جنوب افريقيا: مجموعة السمعي البصري العمومية مهددة بالإعسار

جنوب افريقيا: مجموعة السمعي البصري العمومية مهددة بالإعسار

أضيف بتاريخ ٠٣/١٣/٢٠١٩
و م ع


جوهانسبورغ - أفاد المدير العام لمجموعة السمعي البصري العمومية الجنوب-إفريقية، مادودا مكساكوي، اليوم الثلاثاء، في مداخلة أمام البرلمان، بأن المجموعة تواجه أزمة مالية حادة، ستؤدي في حالة عدم اتخاذ أي إجراء، إلى إعسار المجموعة قبل نهاية شهر مارس الجاري.

وقال مكساكوي، إن الأزمة التي تعصف بالمجموعة بالغة الحدة، مشيرا إلى أن خسائرها ستبلغ 568 مليون راند هذا العام، وذلك بزيادة تقدر ب 281 مليون عن التقديرات الأولية.

ودعا المسؤول الحكومة إلى التدخل لإنقاذ المجموعة من الانهيار.

وأشار إلى أن الأزمة التي تواجهها المجموعة، التي تملك ثلاث قنوات تلفزية و 18 محطة إذاعية تبث بـ 11 لغة من لغات البلاد، تعزى أساسا إلى سوء الحكامة والفساد، اللذين يطبعان تدبير المؤسسات العمومية بالبلاد.

ونتيجة لظغوط النقابات، تخلت المجموعة، مؤخرا، عن خطة تهدف إلى تسريح ألف مستخدم.

ووفقا لما أوردته المجموعة في مذكرة داخلية، فإن خسائرها بلغت عام 2018 حوالي 37 مليون أورو، عقب خسارة قياسية بلغت 60 مليون أورو عام 2017. وحذرت الوثيقة في السياق ذاته من أنه في حالة عدم اتخاذ "تدابير جذرية"، فإن المجموعة التي تشغل حوالي 3370 موظفا، و 2400 صحفي مستقل لن تكون قادرة على الاستمرار.